أكد مصدر مسئول بوزارة التربية والتعليم، أنه لا نية للتراجع عن تطبيق نظام "البوكليت" في امتحانات الثانوية العامة المقبلة، خلال العام الجاري، ولا يوجد أي توجه لدى الوزارة لدراسة الطلب المقدم من أحد نواب البرلمان بإرجاء تنفيذ "البوكليت" لعام الدراسي المقبل.

وأكد المصدر أن التراجع عن "البوكليت" مستحيل، فالدكتور الهلالي الشربيني وزير التعليم حصل على موافقة لجنة التعليم بشأنه تطبيقه، وتم اختبار الطلاب عليه وجاري تدريبهم على النماذج التجريبية.

وكان رياض عبد الستار عضو مجلس النواب عن حزب المصريين الأحرار، تقدم ببيان عاجل إلى رئيس مجلس النواب الدكتور على عبد العال، موجه إلى رئيس الوزراء ووزير التربية والتعليم، لوقف تنفيذ نظام الامتحانات الجديد المعروف باسم "البوكليت" على طلبة الثانوية العامة هذا العام.

وبرر النائب طلبه بأنه "ليس من الطبيعى أن يعلن عن النظام قبل الامتحانات بثلاثة أشهر فقط، وبالتالى لن يستطيع الطلاب أن يتدربوا على هذا المنهج الجديد، داعيا إلى تطبيقه بداية من العام الجديد، نظرًا لضيق الوقت ووجود فترة غير كافية لتطبيق النظام على الطلبة.